Home / اخبار / الفنان التشكيلي عبد حميد عمار:أنا متشرّد… ولا أعاني من اضطراب نفسي

الفنان التشكيلي عبد حميد عمار:أنا متشرّد… ولا أعاني من اضطراب نفسي

أكّد الفنان التشكيلي عبد حميد عمار أنّه يرتدي دائما ملابس بسطية خوفا من عمليات السلب (البراكاج) لأنّه تعرض للسلب أكثر من مرة، مؤكّدا أنّ الكيس الذي يحمله دائما يحتوي على بعض من رسوماته وأعماله الفنية والملابس ”.



وقال في برنامج كورنيش اليوم الثلاثاء 30 جويلية 2019، ”لست مريضا نفسيا كما ادعى البعض ولا أعاني من أي أمراض … أنا أقبل أن يقال عني متشرّد لكن لا أقبل أن يقال عني متسوّل”. وأكّد أنّه يعرض يوميا صورا للوحاته الفنية للبيع في الشوارع بثمن رمزي لأنّ للجميع الحق في التمتّع بأعماله، حسب تعبيره.


ونفى ضيف موزاييك الحصول على مبلغ 27 ألف دينار من وزارة الثقافة ثمنا للوحات ، مؤكّدا أنّ الوزارة كانت قد قررت شراء بعض من أعماله في السابق لكنها تراجعت، حسب قوله.

أما بخصوص ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي عن امتلاكه لعقارات وأنه لا يعاني الخصاصة، قال ”رغم حالتي المادية الصعبة اشتريت منزلا لكنه آيل للسقوط وتعبت من ترميمه لذلك أنا لا أعيش فيها بل أعيش في الشارع وقد عرضت على وزارة الثقافة التنازل عن منزلي للدولة من أجل عرض لوحاتي وليبقى ذكرى عن عبد الحميد عمار”.