طفل الــ14 عاما ينتحر شنقا بسبب حذاء العيد





أقدم طفل يبلغ من العمر 14 عاما على الانتحار شنقا بسّلم منزلهم الكائن بحي العزاعزة من معتمدية نصر الله بولاية القيروان

و ذلك بعد ظهر اليوم و قد تم نقله الى المستشفى المحلي بالجهة و منه الى مستشفى الاغالبة بالقيروان لعرضه على قسم الطب الشرعي.

و تشير المعطيات الاولية الى ان اسباب انتحاره تعود الى خلافات بينه و بين عائلته بسبب عدم تمكينه من اقتناء حذاء العيد، بحسب ما أفاد به موقع”الشروق”.



لمزيد التفاصيل اضغط هنا