Home / اخبار / حقيقة الاشتباه باصابة شخصين بفيروس كورونا البارحة في مستشفى صفاقس

حقيقة الاشتباه باصابة شخصين بفيروس كورونا البارحة في مستشفى صفاقس


صرح رئيس القسم وعميد كلية الطب بالجهة، الدكتور سامي كمون، اليوم الأربعاء، أن « الإطار الطبي وشبه الطبي جاهز للعمل في المنظومة الجديدة



وقد تدخلت الفرق الطبية مساء أمس للعناية بشخصين مشتبه بإصابتهما بالفيروس ولكن تبين أنهما غير مصابين ولا يشكلان أية خطورة حيث غادر


أحدهما المستشفى وبقي الثاني لتلقي العلاج الذي لا علاقة له بكورونا إطلاقا وهو يتماثل للشفاء ».

وأفاد أنه « لا وجود إلا لحالة وحيدة مقيمة بمستشفيات صفاقس وهي الحالة التي تم الإعلان عن إصابتها أمس الثلاثاء ». ودعا سامي كمون، إلى

التقليص من الهلع والضغط النفسي الذي تشهده شبكات التواصل الاجتماعي باعتبار ان ذلك ينعكس سلبا على المنظومة الصحية، كما دعا إلى التقيد

الصارم بمقتضيات الوقاية والصحة العامة وبالحجر الصحي كشرط لقدرة المنظومة الصحية على الاشتغال وتحقيق النجاعة المطلوبة.